تاريخ قصر الاتحادية الرئاسي في مصر

تاريخ قصر الاتحادية الرئاسي في مصر

تاريخ قصر الاتحادية الرئاسي في مصر عبر موقع محتوي، قصر الاتحادية، قصر العروبة، قصر هليوبوليس كلها مسميات تطلق على مقر رئيس جمهورية مصر العربية، فقد تم تأسيس القصر على أسس معمارية مميزة فاقت كل التوقعات، لذلك تم تسجيله ضمن عداد الآثار الإسلامية والقبطية، لذلك دعونا نتطرق معكم اليوم فى الحديث حول تاريخ قصر الاتحادية الرئاسي في مصر.

أين يقع قصر الاتحادية الرئاسي

قصر الاتحادية

الجدير بالذكر أن قصر الاتحادية يقع فى منطقة هليوبوليس بمصر الجديدة شرق القاهرة، حيث اتخذه رئيس الجمهورية مقرا له لاستقبال الوفود الرسمية القادمة من كافة أنحاء العالم، فقد كان فى البداية فندق مالك لإحدى الشركات الفرنسية وافتتحت عام 1910 ضمن فنادقها الفاخرة في أفريقيا.

من مصمم قصر الاتحادية

صمم المهندس المعماري البلجيكي ارنست جاسبار قصر الاتحادية، كما تم بناءه من قبل أكبر شركتين للإنشاءات كانت موجودة فى مصر تلك الفترة، أحدهما تسمى “ليو رولين وشركاه” والأخرى تسمى “بادوفا دينتامارو وفيرو”، كما كان شركة ميسس سيمنز آند شوبير فى برلين دورا كبيرا أيضا فى تأسيس القصر لأنها قامت بمد الوصلات الكهربائية والتجهيزات له.

الوصف المعماري للقصر

  • يحتوى القصر على قاعات بالغة الضخامة.
  • ويحتوى على 55 شقة و 400 غرفة.
  • يوجد به ثريات ضخمة من الكريستال.
  • يضم القصر 22 عمودا فى القاعة المركزية الكبرى.
  • يحتوي على قاعة طعام كبيرة.
  • جاءت قبة القصر بارتفاع 55 متر.
  • توجد سكة حديدية فى الطابق السفلى.

تعرف علي: أفضل الأماكن السياحية في القاهرة 2024

تحول القصر إلى قصر رئاسي

قصر الاتحادية

كما ذكرنا لكم فى البداية أن القصر كان عبارة عن فندق، إلا أنه تحول إلى قصر رئاسي بعد تأميم القصور والفنادق للوزارات الحكومية وذلك فى عهد حكم السادات لمصر عام 1972،وأصبح القصر بالفعل تابع لاتحاد الجمهوريات العربية، وعندما تولى الرئيس محمد حسنى مبارك رئاسة مصر اتخذ القصر مقرا للحكم واستقبال الوفود الرسمية به.

قصر الاتحادية فى عداد الآثار

ومن جانبه اتخذت وزارة الآثار قرار رقم 420 عام 2018 على أن يتم تسجيل قصر الاتحادية فى عداد الآثار الإسلامية والقبطية والذى يبلغ مساحته 20 فدانا، على اعتبار أن القصر يتميز بقيمة أثرية وله تاريخ معماري عظيم، فقد تم بناؤه على طراز فريد وتعددت فيه التأشيرات العصور الإسلامية السابقة.

ومن هنا انتهى حديثنا اليوم فى هذا الموضوع، فقد وضحنا لكم خلال السطور السابقة أبرز المعلومات المتعلقة بقصر الاتحادية، ونتمنى أن تشاركونا أراءكم فى المقال بالتعليق عليه، وعند الاستفسار عن أي سؤال شاركونا أسئلتكم وسوف نرد عليكم فى أقرب وقت.

إغلاق